• عياده: ١٥ شارع الخليفه المأمون-روكسي-مصر الجديده- امام سوق العصر– الدور التاسع
  • مواعيد العيادة: السبت و الاحد و الثلاثاء و الاربعاء: من الثالثة إلى السادسه مساءا
  • احجز تليفونيا مسبقا :
    • تليفون العيادة الأرضي: 26905059
    • تليفون العيادة المحمول: 01001857183
 

كيف يتحكم الجسم في ضغط الدم ؟

لزيادة ضغط الدم يقوم القلب بضخ المزيد من الدم عن طريق الضخ بصورة أكثر قوة أو أكبر سرعة. يمكن للشرايين الصغيرة أن تضيق (تنقبض)، مما يضطر الدم مع كل نبضة من نبضات القلب أن يمر من خلال مساحة أضيق من المعتاد. ولأن المساحة في الشرايين أصبحت أضيق مع مرور نفس كمية الدم فإن ذلك يؤدي إلى زيادة ضغط الدم. من جهة أخرى يمكن للأوردة أن تنقبض مما يحد من قدرتها على الاحتفاظ بالدم وذلك يدفع المزيد من الدم في الشرايين. ونتيجة لذلك يرتفع ضغط الدم أيضا. كما أن إضافة السوائل إلى مجرى الدم يزيد من حجم الدم وبالتالي يرتفع ضغط الدم.

لخفض ضغط الدم يمكن للقلب أن يقوم بضخ الدم بصورة أقل قوة أو أقل سرعة، يمكن للشرايين الصغيرة والأوردة أن تتسع (تتمدد) وكذلك يمكن إزالة السوائل من مجرى الدم.

 تحكم الجسم في ضغط الدميتم التحكم في هذه الآليات عن طريق الكلى وكذلك عن طريق الجزء السمبثاوى في الجهاز العصبي اللاإرادي (وهو جزء من الجهاز العصبي يهتم بتنظيم عمليات الجسم الداخلية التي لا تتطلب جهدا واعيا). يستخدم الجزء السمبثاوى عدة وسائل لزيادة ضغط الدم بشكل مؤقت أثناء رد فعل الجسم في حالة الخطر. يقوم الجزء السمبثاوي بتحفيز الغدد الكظرية لإفراز هرمون الأدرينالين وهرمون النورادرينالين. تقوم هذه الهرمونات بتحفيز القلب على النبض بشكل أسرع وبقوة أكبر وتحفيز معظم الشرايين على الانقباض وبعضها على التمدد. إن الشرايين التي تتمدد هي تلك الموجودة في المناطق التي تحتاج إلى زيادة الدم (كما هو الحال في عضلات الهيكل العظمي). كما يقوم الجزء السمبثاوي من الجهاز العصبي اللاإرادي بتحفيز الكلى على التقليل من إفراز الصوديوم والماء وبالتالي زيادة حجم الدم. يتحكم الجسم في حركة دخول وخروج الصوديوم من الخلايا وذلك لمنع وجود فائض من الصوديوم داخل الخلايا. يمكن أن تتسبب الكميات الزائدة من الصوديوم داخل الخلايا في أن يصبح الجسم حساسا بشكل مفرط إلى التحفيز عن طريق الجزء السمبثاوى من الجهاز العصبي اللاإرادي.

تستجيب الكلى بشكل مباشر لأي تغيرات في ضغط الدم. ففي حالة زيادة ضغط الدم تقوم الكلى بزيادة إفراز الصوديوم والماء مما يؤدي إلى خفض ​​حجم الدم وبالتالي يعود ضغط الدم إلى وضعه الطبيعي. على العكس من ذلك، تقوم الكلى بخفض إفراز الصوديوم والماء في حالة انخفاض ضغط الدم مما يزيد من حجم الدم وبالتالي يعود ضغط الدم إلى وضعه الطبيعي. تستطيع الكلى زيادة ضغط الدم عن طريق إفراز انزيم الرينين الذي يؤدي بدوره إلى إنتاج هرمون الأنجيوتنسين II. يساعد هرمون الأنجيوتنسين II على زيادة ضغط الدم وذلك عن طريق التسبب في انقباض الشرايين، تحفيز الجزء السمبثاوي في الجهاز العصبي اللاإرادي وكذلك التسبب في افراز هرمون ألدوستيرون وهرمون فازوبرسين (الذي يسمى أيضا الهرمون المضاد لإدرار البول) الذي بدوره يحفز الكلى على زيادة احتباس الصوديوم والماء. تقوم الكلى عادة بإنتاج بعض المواد التي تتسبب في تمدد الشرايين داخل الكلى وهذا يساعد على موازنة آثار الهرمونات التي تتسبب في انقباض الشرايين.

في العادة عندما يتسبب أي تغيير (على سبيل المثال، زيادة النشاط البدني أو العاطفي) في ارتفاع ضغط الدم بصورة عابرة، يتم تحفيز واحدة من آليات الجسم التعويضية لمواجهة التغيير والحفاظ على ضغط الدم عند مستوياته الطبيعية. على سبيل المثال، فإن زيادة كمية الدم التي يقوم القلب بضخها – والتي تتسبب في العادة في زيادة ضغط الدم- تؤدي إلي تمدد الأوعية الدموية وزيادة إفراز الصوديوم والماء في الكلى مما يؤدي إلى خفض ضغط الدم.

دكتور/ ياسر النحاس
أستاذ جراحة القلب والصدر ، كلية الطب، جامعة عين شمس
استشاري جراحة القلب والصدرمستشفى عين شمس التخصصي و دار الفؤاد
زميل معهد القلب في تكساس ، الولايات المتحدة الأمريكية
_________________
إذا كان لديك أستفسار عن ترتيبات الجراحه يمكنك الاتصال مباشره بالدكتور ياسر النحاس علي تليفون ٠١١٥٠٠٠٩٦٢٥ يوميا من السابعه إلي العاشره مساءا
_________________
عياده: ١٥ شارع الخليفه المأمون-روكسي-مصر الجديده- امام سوق العصر– الدور التاسع
السبت و الاحد و الثلاثاء و الاربعاء: من الثالثة إلى السادسه مساءا
تليفون العيادة الأرضي:26905059
تليفون العيادة المحمول: ٠١٠٠١٨٥٧١٨٣

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة للدكتور ياسر النحاس © 2018

لا ينبغي الاقتباس من هذا الموقع أو طباعته دون الحصول على إذن خطي من الدكتور ياسر النحاس