• عياده: ١٥ شارع الخليفه المأمون-روكسي-مصر الجديده- امام سوق العصر– الدور التاسع
  • مواعيد العيادة: السبت و الاحد و الثلاثاء و الاربعاء: من الثالثة إلى السادسه مساءا
  • احجز تليفونيا مسبقا :
    • تليفون العيادة الأرضي: 26905059
    • تليفون العيادة المحمول: 01001857183
 

ماذا يمكننى فعـله لتقليل مخاطرالإصابة بأمراض القلب ؟

لقد ثبت بالقطع أن إجراء بعض التغييرات أو التعديلات فى أسلوب أو نمط حياتك يمكنه أن يساهم فى تقليل  مخاطر إصابتك بأمراض القلب .و بالرغم من أن الحرص الشديد على اتباع أسلوب حياة صحى و مفيد للقلب ؛ ليس حائلا دون الإصابة   بأمراض القلب ،  إلا أن هذه  التغييرات فى أسلوب حياتك ، تؤثربصورة إيجابية على جانب آخر من صحتك ألا و هو الناحية الجسمانية و المزاجية . و حيث أن عوامل الخطورة مترابطة ؛ يصبح أى تحسن يطرأ على إحداها  ممتد الأثر إلى العوامل الأخرى .

و إليك عزيزى القارئ بعض الإرشادات الواجب إتباعها لتفادى إصابتك بأمراض القلب

الإقلاع عن التدخينالإقلاع عن التدخين

  • تتضاعف الأزمات القلبية لدى المدخنين  عن غيرهم من غير المدخنين .
  • إذا كنت مدخنا توقف فورا ، و الأفضل ألا تدخن على الإطلاق .
  • تزداد المخاطر لدى غير المدخن فى حال مخالطته لشخص مدخن (مثل الزوج أو الزوجة ) . لذا من الضرورى اتخاذ كافة التدابير لتجنب التعـرض لدخان السجائر .

تحسين نسبة الكولسترول بالدم

  • تتناسب مخاطر إصابتك بأمراض القلب تناسبا طرديا مع ارتفاع نسبة الكولسترول الكلى Total Cholesterol فى دمك ( أى كلما ازداد مستوى الكولسترول فى الدم كلما ازدادت المخاطر) . بوجه عام ، يجب الحفاظ على نسب الكولسترول بجميع أنواعه ؛ لدى الشخص البالغ ، عند المستويات الآتية :
    •  الكولسترول الكلى : أقل من ٢۰۰ مجم / دسيلتر تحسين نسبة الكولسترول بالدم
    • الدهون ذات الكثافة العالية ،  أى ” الكولسترول النافع ”  :                 
      • أكثر من ٤۰ مجم / دسيلتر ( عند الرجال )
      • أكثر من ۵۰ مجم / دسيلتر ( عند السيدات )   
    • الدهون ذات الكثافة المنخفضة ،  أى ” الكولسترول الضار ”  :  أقل من ۱۳۰ مجم / دسيلتر                         

  ( *علما بأ ن مستوى” الكولسترول النافع ”  يتتناسب تناسبا عكسيا مع احتمالات الإصابة بأمراض القلب : أى كلما ازداد مستوى الدهون المشبعة فى الدم كلما قلت المخاطر )

  • يُنصح مرضى ” قصور الشريان التاجى ” ، و ” السكر ” ،  و كذلك الذين يعانون من  ” ارتفاع نسبة الدهون ذات الكثافة المنخفضة ” بالدم  عن مستوى ۱۹۰ مجم / دسيلتر ، بتناول مُخفضات الكولسترولStatins  ؛ حيث أنهم أكثر عرضة للإصابة بالأزمة القلبية ؛   بنسبة تزيد على ۵,۷ ٪  خلال العشرة سنوات المقبلة من حياتهم .
  • انتقاء الطبيب لنوعية و طريقة علاج ارتفاع نسبة الكولسترول بالدم لديك ؛  تختلف من   مريض إلى آخر ، وفقا لمدى تواجد عوامل الخطورة لديك ؛ و التى يمكن أن تؤدى إلى الإصابة بأمراض القلب .  و يمكن للطبيب الإستعانة بآلة حاسبة لتقدير حجم هذه المخاطر .
  • تناول الوجبات التى تحتوى على كميات قليلة من الكولسترول ، و الدهون المشبّعة و الإنتقالية ، و كذلك السكريات يساعد فى تقليل نسبة الكولسترول و كذلك فى حمايتك من مخاطر الإصابة  بأمراض القلب .
  • النشاط الحركى المنتظم يساعد على تقليل نسبة الكولسترول الضار و رفع معدلات  الكولسترول النافع .
  • الدواء يُلجأ إلى استخدام الأدوية غالبا ، للوصول إلى نسب الكولسترول المقبولة و المشار إليها سابقا .

عالج ضغط الدم بصورة مُحكمة

  • يعانى ٦۰ مليون أمريكى من ارتفاع فى ضغط الدم ، ( أو ضغط الدم العالى ) ؛ الذى يُعتبرأكثر عوامل الخطورة  تهديدا للإصابة بأمراض القلب .
  • نسبة حدوث مرض ارتفاع ضغط الدم ؛ بين الأفراد البالغين هى ۱ : ۳ ؛ أى حالة مرضية من كل ثلاثة أشخاص .   
  • و لقد اتُفق عالميا على تعريف مرض ارتفاع ضغط الدم فى الحالات الآتية :

 إذا كانت قراءة الضغط تزيد على رقم ۱٤۰ ( الرقم العلوى أي البسط )  ، عند انقباض البُطين (الموجود فى عضلة القلب) ،  أو إذا كانت قراءة الضغط تزيد على رقم ۹۰ ( الرقم السفلى أى المقام ) ؛ عند انبساط البُطين ؛ أو كلاهما معا .

و مثل علاج ” الكولسترول العالى ” ؛ تختلف أيضا طريقة علاج  مرض ارتفاع ضغط الدم ، من مريض إلى آخر ، حيث يُؤخذ فى الُحُسبان دائما مدى توافر عوامل الخطورة لديك .و يمكن الحفاظ على بقاء ضغط الدم عند المستوى الآمن عن طريق اتباع نظام غذائى سليم ، مع ممارسة الرياضة ، و الوصول إلى الوزن المثالى و المحافظة عليه ، و أخيرا اللجوء إلى الأدوية عند الضرورة .

نظـّم نسبة السكر بالدم بصورة مُحكمة

يتسبب الإرتفاع الزائد فى نسبة السكر بالدم إلى حدوث اضطراب خطير فى وظائف  القلب ؛ مما يؤدى إلى حدوث أزمات قلبية متكررة و كذلك الوفاة .و يمكنك ضبط مستوى السكر بالدم عند المستوى المقبول عن طريق : إتباع نظام  غذائى صحى ،  ممارسة الرياضة ،  المحافظة على الوزن المناسب ، و كذلك   تناول الأدوية المُخفّضة للسكر وفقا لتوصية طبيبك الخاص .

كن نشيطا

المشى السريع أو الجرى البطئكثير منا يعيشون حياة خاملة ، أى يمارسون الرياضة إما من وقت إلى آخر ؛ أو لا  يمارسونها على الإطلاق . ترتفع معدلات الإصابة بأمراض القلب و كذلك الوفاة ، لدى الذين لا يمارسون أى نوع من الرياضة ؛ أكثر من الذين يمارسونها من  وقت إلى  آخر أو حتى على فترات متباعدة .

الأنشطة الخفيفة فى أوقات الفراغ مثل البستنة (الإهتمام بحديقة المنزل) ، أو المشى يمكنها أيضا أن تقلل من مخاطر إصابتك بأمراض القلب.

يجب على غالبية الأشخاص البالغين ممارسة الرياضة بدرجة متوسطة الشدة و لمدة ۳۰ دقيقة على الأقل يوميا ؛ معظم أيام الأسبوع . وثبت أنه كلما ازدادت الرياضة عنفا كلما عظمت استفادة الجسم منها .يُفضل أن تمارس الرياضة فى الهواء الطلق و مع التركيز على استعمال العضلات القوية فى الجسم .تشمل الرياضات الهوائية : المشى بنشاط ، ركوب الدراجات ، السباحة ، القفز على الحبل ( نط الحبل ) ،  Jogging . إذا كان المشى هو رياضتك المفضلة ؛ يُنصح السير بمقدار ۱۰۰۰۰ خطوة يوميا ؛ و يمكن حصرهذه الخطوات عن طريق استخدام عدّاد المسافات Pedometer . يجب استشارة طبيبك الخاص قبل البدء فى ممارسة أى نشاط رياضى .

تغذّﱡى بطريقة سليمة

  • تناول الوجبة السليمة التى تحافظ على قلبك ؛ أى الوجبة قليلة الملح و الدهون المشبعة و الإنتقالية و الكولسترول و السكر النقى .
  • إحرص على تناول الأطعمة الغنية بالڤيتامينات المفيدة للجسم ؛ مثل التى تحتوى على مضادات الأكسدة و التى ثبتت فاعليتها فى التقليل من مخاطر إصابتك بأمراض القلب .
  • كما ينصح بالإكثار من تناول الأطعمة النباتية مثل الفواكه ، الخضروات ، المكسرات ؛ و الحبوب .
  • احرص على الإحتفاظ بالوزن السليم
  • زيادة الوزن لها عواقب وخيمة على قلبك : فمن ناحية تشكل عبءا  إضافيا على القلب ؛ و من ناحية أخرى تُـزيد من مضاعفات الأمراض ؛ االتى تعتبرأصلا من عوامل الخطورة للإصابة بأمراض القلب مثل : أمراض السكر ، و ضغط الدم ، و ارتفاع معدلات الكولسترول و الدهون الثلاثية  بالدم .
  • الجدير بالذكر أنه قد ثبُت من الأبحاث ؛ أن زيادة الوزن فى حد ذاتها ؛ تعتبر إحدى عوامل الخطورة التى تزيد من احتمالية إصابتك بأمراض القلب .
  • إن تناولك للوجبات بشكل سليم ، و ممارستك للرياضة بانتظام تمكنك  من فقدان الوزن ، و بهذا تستطيع أن تقى نفسك من مخاطر الإصابة  بأمراض القلب بنسبة كبيرة .

 	نظـّم نسبة السكر بالدم

  امتلك زمام نفسك عند التوتر

  • إن عدم القدرة على احتواء التوتر و القلق قد تزيد من قابلية التعـرض للأزمة القلبية و السكتة الدماغية .
  • لذا وجُب عليك اللجوء إلى الوسائل المساعدة لقهر هذه المشاعر من أجل وقايتك من هذه المخاطر .
  • باتباع الوسائل التـقـنـية يمكنك التدرّب على كيفية مواجهة أزمة التوتر؛ عن طريق :

** ≈ ممارسة طرق الإسترخاء التكنيكية                                       

** ≈ تعلم فن إدارة الوقت

** ≈  تحديد أهداف موضوعية

** ≈  الإستعانة بالوسائل الحديثة للإسترخاء مثل :

♥ اللجوء إلى التخيل الإرشادى : كرسم لوحة . Guided Imagery

♥ عمل تدليك للجسم : فى إحدى المراكز المتخصصة .

♥ ممارسة التاى شى وهى تمارين خاصة لتدريب الجسد و العقل على قدرة التحكم فى المشاعر . Tai Chi

♥ ممارسة تمارين اليوجا .

دكتور/ ياسر النحاس
أستاذ جراحة القلب والصدر ، كلية الطب، جامعة عين شمس
استشاري جراحة القلب والصدرمستشفى عين شمس التخصصي و دار الفؤاد
زميل معهد القلب في تكساس ، الولايات المتحدة الأمريكية
_________________
إذا كان لديك أستفسار عن ترتيبات الجراحه يمكنك الاتصال مباشره بالدكتور ياسر النحاس علي تليفون ٠١١٥٠٠٠٩٦٢٥ يوميا من السابعه إلي العاشره مساءا
_________________
عياده: ١٥ شارع الخليفه المأمون-روكسي-مصر الجديده- امام سوق العصر– الدور التاسع
السبت و الاحد و الثلاثاء و الاربعاء: من الثالثة إلى السادسه مساءا
تليفون العيادة الأرضي:26905059
تليفون العيادة المحمول: ٠١٠٠١٨٥٧١٨٣

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة للدكتور ياسر النحاس © 2018

لا ينبغي الاقتباس من هذا الموقع أو طباعته دون الحصول على إذن خطي من الدكتور ياسر النحاس