الرئيسيةعوامل الخطورة لأمراض القلبما هو الكوليسترول النافع HDL؟ كل ما تود معرفته بالتفصيل
عوامل الخطورة لأمراض القلب

ما هو الكوليسترول النافع HDL؟ كل ما تود معرفته بالتفصيل

الكوليسترول النافع

هل تساءلت يومًا عن أهمية الكوليسترول النافع HDL؟ كثيرًا ما يدور الحديث حول الكوليسترول الضار LDL وآثاره السلبية، ولكن قلَّ من يتعرض للكوليسترول النافع وأهميته الكبيرة في الحفاظ على سلامة القلب والأوعية الدموية. وفي مقالنا الآتي نتعرف على نسبة الكوليسترول النافع بالدم، وفوائده المتعددة، وهل زيادته مضرة حقًا؟ إلى غير ذلك من التفاصيل.

 

ما هو الكوليسترول؟

يُعد الكوليسترول أحد المواد الهامة التي يُصنعها الجسم، إذ يدخل في تركيب جميع خلايا الجسم تقريبًا، وكذلك في عدد من العمليات الحيوية الهامّة؛ مثل: تصنيع الهرمونات، وفيتامين د، وغير ذلك.

ينقسم الكوليسترول الموجود بالدم إلى نوعين رئيسيين، هما:

  • البروتين الدهني منخفض الكثافة LDL: يُعرف بالكوليسترول الضار؛ لما له من أضرار صحية عديدة، خاصة على الأوعية الدموية والقلب.
  • البروتين الدهني مرتفع الكثافة HDL: يُعرف بالكوليسترول النافع، وهو ما نتناوله في مقالنا هذا.

اقرأ المزيد: ارتفاع الكوليسترول 

 

الكوليسترول النافع HDL

يتواجد الكوليسترول النافع HDL في الدم بصورة طبيعية، ويُسمى بالبروتين الدهني مرتفع الكثافة؛ لاحتوائه على البروتين بتركيز أكبر من الدهون. ويقوم هذا النوع من الكوليسترول بعِدّة وظائف هامة لحفظ صحة الجسم، لعل أبرزها الحفاظ على سلامة الأوعية الدموية والقلب كما سنعرف لاحقًا. 

نسبة الكوليسترول النافع في الدم

تختلف نسبة الكوليسترول النافع في الدم وِفق الفئة العمرية والجنس، على النحو الآتي:

  • الرجال: 40 mg/dl أو أكثر.
  • النساء: 50 mg/dl أو أكثر.
  • الأطفال: أكثر من 45 mg/dl.

فوائد الكوليسترول النافع

يمتاز الكوليسترول النافع HDL بعدد من الخصائص، والتي تمكنه من أداء وظائف هامة بالجسم، وإليك أهم فوائده:

  1. تنقية الدورة الدموية من الكوليسترول السيء LDL، عبر نقله للكبد لإعادة تصنيعه أو التخلص منه.
  2. مضاد للالتهاب، ما يحمي جدران الأوعية الدموية من تأثير الكوليسترول الضار، وتصلب الشرايين.
  3. مضاد للأكسدة، وبالتالي يحفظ خلايا وأنسجة الجسم من التلف.
  4. يحمي من أمراض القلب المختلفة، مثل: انسداد الشرايين التاجية.

اقرأ أيضاً: تحليل الكوليسترول متى وكيف والنتائج المتوقعه؟

 

زيادة الكوليسترول النافع

على الرغم من الفوائد القيّمة للكوليسترول HDL، وضرورة توفره بكميات محددة بالدم؛ إلا أن الزيادة على تلك المستويات قد تكون ذات تأثيرٍ سلبي، ويُمكن توقع أضرار ارتفاع الكوليسترول النافع مع زيادته في الدم عن 60 mg/dl لدى البالغين، أو 200 mg/dl لدى الأطفال. مع أن هذه المشاكل تكاد تكون نادرة مقارنةً بارتفاع الكوليسترول الضار.

أضرار زيادة الكوليسترول النافع

على عكس المتوقع تمامًا؛ أشارت عدة دراسات طبية حديثة إلى أن ارتفاع نسبة الكوليسترول النافع HDL في الدم عن المستويات المذكورة سلفًا، قد يُسبب أضرارًا بالغة مثل: النوبة القلبية، والسكتة الدماغية، وانسداد الشرايين التاجية، كما تُساهم في تصلب الشرايين، وتظل الأبحاث جارية لمعرفة أسباب ذلك.

قد يهمك: الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية في 7 نصائح

 انخفاض الكوليسترول النافع

يؤدي انخفاض الكوليسترول النافع عن مستواه الطبيعي بالدم إلى خلل في وظائفه السابقة؛ ما يدع المجال أمام الكوليسترول السيئ لإحداث تأثيرات سلبية على القلب والأوعية الدموية، ويحدث ذلك بهبوط مستوى HDL عن 40 mg/dl لدى الرجال، و 50 mg/dl لدى النساء.

جراحة القلب بالمنظار

أسباب انخفاض الكوليسترول الجيد

قد ينخفض مستوى الكوليسترول الجيد عن مستواه الطبيعي تبعًا لبعض التغيرات الصحية، والتي قد تكون مصحوبة بأيٍّ مما يلي:

  • التدخين.
  • الوزن الزائد.
  • تعاطي الكحول.
  • مقاومة الأنسولين.
  • حبوب منع الحمل.
  • بعض الأمراض الوراثية.
  • زيادة هرمون التستوستيرون.
  • تناول بعض العقاقير مثل: حاصرات المستقبلات بيتا، والبنزوديازيبين.

أعراض انخفاض الكوليسترول النافع

يصعب عادةً ملاحظة أعراض واضحة لانخفاض نسبة الكوليسترول النافع، إذ أن كثيرًا من الناس قد يجهلون انخفاض مستوى HDL لديهم حتى التعرض لحالات خطرة، مثل: النوبة القلبية، وأمراض الشرايين التاجية، واعتلال الأعصاب الطرفية. وفي الحقيقة قد لا تمكن معرفة أو توقع انخفاض الكوليسترول النافع دون إجراء تحليل الكوليسترول بالدم.

كيف ارفع الكوليسترول النافع؟

يمكن علاج انخفاض الكوليسترول النافع بسهولة للغاية، إذ يكفي تغيير بعض العادات الغذائية واليومية للوصول إلى مستويات قياسية، وإليك كيفية رفع الكوليسترول النافع:

  • تخلص من الوزن الزائد.
  • احرص على ممارسة الرياضة.
  • امتنع عن التدخين وتعاطي الكحول.
  • تناول الأطعمة التي ترفع الكوليسترول الجيد.
  • تجنب المخبوزات والأطعمة الغنية بالدهون غير الصحية.

يُفضَّل بالطبع الحصول على استشارة طبية؛ لمعرفة أفضل بالخطوات التي يجب اتباعها لتحسين حالتك، ورفع مستوى الكوليسترول النافع بالدم.

اقرأ أيضاً: عملية القلب المفتوح 

أطعمة ترفع الكوليسترول الجيد

تُعد الخطوة الأولى لرفع الكوليسترول الجيد بالدم؛ تجنب المأكولات غير الصحية والتي تزيد نسبة الكوليسترول السيء، واستبدالها بمجموعة من الأطعمة الصحية، والتي ترفع الكوليسترول الجيد بالدم، وإليك أفضل تلك الأطعمة:

  • الفواكه.
  • الحبوب.
  • الأسماك.
  • البقوليات.
  • الأفوكادو.
  • زيت الزيتون.
  • المكسرات النيّئة.

قد يهمك: أحماض أوميجا 3 ودورها في الوقاية من أمراض القلب

 

أسئلة شائعة حول الكوليسترول النافع HDL

بعد مناقشة أهم النقاط الخاصة بالكوليسترول النافع HDL، لنتاول سويًّا أكثر التساؤلات شيوعًا حوله، مع أفضل الأجوبة العلمية.

1. ما هو الفرق بين HDL و LDL؟

يكمُن الفارق التركيبي بين الكوليسترول النافع HDL، والكوليسترول الضار LDL في تركيز كُلًّا من البروتين والدهون في كليهما؛ إذ يحوي HDL قدرًا من البروتين بتركيز أكبر من الدهون يصل إلى 50% من تركيبه، وعلى العكس في LDL؛ تزداد فيه نسبة الدهون عن البروتين الذي لا يتجاوز 25% فقط، هذا بجانب التأثير المختلف لكلًا منهما على جسم الإنسان.

2. هل تؤثر القهوة على الكوليسترول؟

على الرغم من عدم احتواء القهوة على الكوليسترول؛ إلا أنها تساهم بصورة كبيرة في زيادة الكوليسترول بالدم؛ فقد توصل بعض الباحثين إلى أن تناول 5 أكواب من بعض أنواع القهوة يوميًّا لمدة شهر، يرفع مستوى الكوليسترول 6-8 مرات عن الحد الطبيعي، وإن كان سبب ذلك محل دراسة حتى الآن.

3. ما هي أفضل أعشاب ترفع الكوليسترول الجيد؟

هناك عدة أعشاب ترفع الكوليسترول الجيد بصورة آمنة، كما تقدم عددًا من الفوائد الصحية الأُخرى، وإليك أفضل تلك الأعشاب:

  • القرفة.
  • الحلبة.
  • القرنفل.
  • الزنجبيل.
  • أوراق الريحان.
  • عصير الكرفس.

 

خاتمة

  • يُعد الكوليسترول النافع HDL أحد أهم المركبات في الدم.
  • تجنب التدخين، واحرص على ممارسة الرياضة لتحسين مستوى الكوليسترول النافع.
  • احرص على متابعة دورية لمستوى الكوليسترول بالدم، مرّة كل 4-6 أعوام على الأقل.

تجارب المرضى الأعزاء

أستاذ دكتور/ ياسر النحاس
أستاذ جراحة القلب والصدر ، كلية الطب، جامعة عين شمس
استشاري جراحة القلب والصدر بمستشفىات عين شمس التخصصي , دار الفؤاد , شفا , الجوى التخصصي و السعودي الالماني
_________________
Professor of Cardiothoracic Surgery, Ain Shams University.
Former Fellow at Mayo Clinic and Texas Heart Institute
_________________
أفضل دكتور جراحة قلب مفتوح في مصر .(استفتاء الاهرام)
أفضل جراح قلب في مصر (صدى البلد)
_________________
عنوان العيادة: ١٥ شارع الخليفه المأمون-روكسي-مصر الجديده- امام سوق العصر– الدور التاسع
________________
المواعيد: السبت و الاربعاء من الثانية إلى الخامسة مساءا
________________
تليفون العيادة : 01150009625
error: ممنوع النسخ أو الاقتباس الا بأذن خطي من أستاذ دكتور / ياسر النحاس