ضيق التنفس بعد عملية القلب المفتوح

أستاذ دكتور/ ياسر النحاس

لربما أقدمت على جراحة القلب المفتوح وأنت مُتَوَجِّسٌ ومتخوفٌ منها، وما تلبث أن تنهي الجراحة بأمان حتى تتساءل عن كل صغيرةٍ وكبيرةٍ فيما يخص العملية ونسبة نجاح عملية القلب المفتوح ومضاعفاتها وما قد يُلِمُّ بك إثر انتهاء العملية، وهو ما نحن بصدده الآن فنربط على قلبك، ونُرَبِّتَ على كتفك. أحد الأعراض في تلك الفترة هي ضيق التنفس بعد عملية القلب المفتوح ، ولا شك أن ذِكرِي لها الآن قد أثار بعقلك التساؤلات.

فهل ضيق التنفس بعد عملية القلب المفتوح أمرٌ طبيعي؟ وهل يمكن أن يكون دلالةً على أمرٍ خطير؟ أسوق بين يديك الآن كل ما يخص ضيق التنفس بعد جراحة القلب المفتوح، ومسبباته ومتى يكون طبيعياً ومتى ينقلب إلى مشكلة أخرى، وكيف لك أن تفرق بين الأعراض الطبيعية ومضاعفات عملية القلب المفتوح.

ضيق التنفس بعد عملية القلب المفتوح

يتبع عملية القلب المفتوح عددٌ من الأعراض، منها ما هو طبيعي ومنها ما هو مؤشر وإنذارٌ لأمر آخر، ومنها ما قد يبدأ طبيعياً إلى أن يزيد عن حده المقبول، فما هي مختلف تلك الأعراض؟

  • التنميل والخدر.
  • النهجان بعد عملية القلب المفتوح.
  • الهذيان والهلاوس بعد عملية القلب المفتوح.
  • انخفاض ضغط الدم بعد عملية القلب المفتوح.
  • تورم الساق والكاحلين بعد جراحة القلب المفتوح.

طالع أيضاًك ما هي مضاعفات جراحة القلب

هذه الأعراض هي طبيعية ضمن الحد المسموح به بعد الجراحة، أما ما يلي فيمكن اعتباره من مضاعفات عملية القلب المفتوح:

  • تراكم السوائل حول الرئة بعد عملية القلب المفتوح.
  • طقطقة عظمة القص بعد عملية القلب المفتوح.
  • انفصال العظام في أثناء الالتحام بعد العملية.
  • مشاكل القلب بعد عملية القلب المفتوح.
  • الغيبوبة بعد عملية القلب المفتوح
  • تشوش بالوعي أو الذاكرة.
  • قصور بالرئتين أو الكلية.
  • التهاب بطانة القلب.
  • الخرف أو العته.

لايفوتك الآن: عملية القلب المفتوح

يجدر بنا القول أن نسبة نجاح عملية القلب المفتوح تبلغ 98% في معظم المرضى، وتختلف نسبة شيوع تلك المضاعفات بين المرضى إذ ليست بالمشهورة، ويقيم الأطباء المرضى قبل العملية لإبلاغهم بنسبة نجاحها المتوقعة بما يناسب حالتهم، وكذلك ما قد يتعرضون له من مضاعفات.

أما عن طقطقة عظمة القص، فعادةً ما يكون إثر فعلٍ خاطئ من المريض، كنتيجة لـ طريقة النوم بعد عملية القلب المفتوح أو التحميل على عظمة الصدر ونحو ذلك، كما أن العمليات الجراحية عموماً بما فيها جراحة القلب المفتوح تنطوي على عددٍ من المخاطر؛ والتي عادةً ما تكون بسيطة وتحت السيطرة:

  • النزيف.
  • الم الصدر.
  • الالتهاب الرئوي.
  • صعوبة بالتنفس.
  • التعرض للعدوى.
  • السكتة الدماغية.
  • تكون جلطات دموية.
  • الاندحاس القلبي (اندحاس التامور).

أسباب ضيق التنفس بعد جراحة القلب

  • أسباب ضيق التنفس بعد عملية القلب المفتوح تتنوع، فمنها ما قد يعد أحد مخاطر جراحة القلب المفتوح، أو أن الأمر برمته لم يتجاوز كونه عرضاً من تبعات الجراحة الطبيعية. ففي كثيرٍ من الأحيان يكون ضيق التنفس ذاك إثر استعمال ماكينة القلب الصناعي، أو من آثار التخدير في أثناء العملية.
  • بعد العملية تكون الرئة قد انكمشت بعض الشيئ، وتستغرق فترةً من الوقت حتى تتعافى وتستعيد كفائتها وسعتها الكاملة، تمارين التنفس والساق قبل وبعد جراحة القلب المفتوح تساعد في تجاوز تلك المرحلة. تعرف على أهمية تمارين التنفس بعد جراحة القلب.
  • على الصعيد الآخر؛ فقد تساهم بعض المضاعفات في ضيق التنفس بعد عملية القلب المفتوح، ونذكر هنا الجلطات الدموية التي قد تتكون بعد الجراحة، وعادةً ما تتكون في أوردة القدمين فيما يعرف بجلطات الأوردة العميقة، هذه الجلطات قد تسري مع الدم مترسبةً في أي منطقة من مناطق الجسد، متسببةً في سكتة دماغية في حال انتقالها إلى الدماغ، أو صعوبة بالتنفس حال انتقالها إلى الرئتين (الجلطة الرئوية)، ويصاحب تلك المشكلة عددٌ من الأعراض الأخرى كالغثيان أو ألم الصدر أو الكحة المصحوبة بالدم ونحو ذلك، أما عن انتشار تلك الأزمة فتختلف باختلاف عوامل الخطورة الأخرى الخاصة بالمريض.
  • قد يكون ضيق التنفس بعد العملية ناتجاً أيضاً إثر عددٍ من الأسباب، كاحتباس السوائل، أو الالتهاب الرئوي، أو عدوى الرئة، كذلك أيضاً دخول الهواء إلى التجويف الصدري فيما يحيط بالرئتين.

من الضروري المتابعة المستمرة مع الطبيب وإبلاغه بما يجد من أعراض ومضاعفات، وخاصةً في حال ازدياد الأمر عن حده الطبيعي أو ظهور أمر غير معتاد وغير طبيعي.

يمكنك الآن: تغيير الصمام الأورطي بالمنظار ، عوضاً عن القلب المفتوح. 

تراكم السوائل حول الرئة بعد جراحة الشرايين التاجية وتأثيرها على التنفس

إن جراحة الشرايين التاجية هي إجراء حيوي لإنقاذ حياة المرضى الذين يعانون من انسداد الشرايين. ومع ذلك، قد يواجه بعض المرضى مضاعفات ما بعد الجراحة، مثل تراكم السوائل حول الرئة. يعتبر هذا الوضع غير المرغوب فيه أحد الآثار الجانبية الشائعة، الذي يمكن أن يؤثر سلبًا على عملية التنفس. يحدث تراكم السوائل نتيجة للالتهاب أو الإصابة التي قد تحدث أثناء أو بعد العملية الجراحية. هذا يمكن أن يزيد من صعوبة التنفس ويتطلب عناية فورية لمنع تفاقم الحالة.

تؤثر هذه المضاعفات على قدرة الرئتين على التوسع والانقباض بشكل طبيعي، مما يؤدي إلى صعوبة في التنفس. يمكن أن يشعر المريض بالضيق والتعب الشديد، خاصة عند بذل الجهد. لذلك، من المهم جدًا مراقبة هذه الأعراض مبكرًا بعد الجراحة لضمان تدخل طبي فوري. قد يتضمن العلاج استخدام أدوية مدرة للبول لتسهيل إزالة السوائل وتخفيف الضغط على الرئتين. في بعض الحالات، قد يكون من الضروري إجراء تدخل جراحي لإزالة السوائل المتراكمة.

بالإضافة إلى ذلك، يُعد التدخل العلاجي المبكر والمتابعة الدقيقة بعد الجراحة أمرًا حاسمًا للحد من مخاطر تراكم السوائل وتأثيرها على التنفس. يشمل ذلك تقييم الوظائف الرئوية بانتظام وإدارة الألم بشكل فعال لتشجيع المريض على أخذ أنفاس عميقة. كما يُنصح بإجراء تمارين تنفسية لتحسين قدرة الرئتين على العمل وتعزيز الشفاء. هذه الإجراءات تساعد في الوقاية من المضاعفات وتسرع من عملية التعافي.

كيف تتغلب على ضيق التنفس بعد عملية القلب المفتوح

  • من المهم أن تتابع مع الطبيب باستمرار، فضيق التنفس بعد عملية القلب المفتوح يزول بعد فترةٍ من الزمن عقب الجراحة، في تلك الفترة من المهم والمثمر أن يداوم المريض على التمارين المختلفة، كتمارين التنفس والساق، وكذلك تمارين التنفس العميق.
  • بعض الأدوية قد تسبب أيضاً ضيق التنفس أو مشاكل أخرى كالسعال وغير ذلك، بوسعك مراجعة الطبيب حول ما تتناوله من الأدوية بعد عملية القلب المفتوح ما قد يكون له أثر في ضيق التنفس.
  • وإجمالاً فالأمر لا يتطلب سوى التزامك بالنصائح بعد العملية الخاصة بفترة النقاهة بعد عملية القلب المفتوح، ومراجعة الطبيب إن كان ضيق التنفس بعد عملية القلب المفتوح ناتجاً عن إحدى المضاعفات، وعلاج تلك المشكلة.

يُذكر أنه حديثاً ظهرت تقنيات مختلفة عن القلب المفتوح، وهي ذات فعالية أيضاً مع تميزها عن القلب المفتوح في كونها إجراءً طفيف التوغل، وذلك كالقسطرة التداخلية لعلاج تمدد الشريان الأورطي، وكذلك تغيير الصمام الميترالي بالمنظار

أهم تمارين التنفس بعد عملية القلب المفتوح

تعتبر تمارين التنفس من الخطوات الأساسية للتعافي بعد إجراء عملية القلب المفتوح. تساعد هذه التمارين على منع حدوث مضاعفات التنفس وتحسين وظائف الرئتين. إحدى التمارين الفعّالة هي التنفس العميق. يجب على المريض أخذ نفس عميق وبطئ، مع الحرص على ملء الرئتين بالهواء بالكامل. يساعد هذا التمرين على توسيع الرئتين وزيادة كفاءة تبادل الأكسجين.

تمرين آخر مهم هو استخدام جهاز تدريب التنفس الذي يعمل على تقوية عضلات التنفس. يجب على المريض استنشاق الهواء من خلال الجهاز بقوة ولمدة طويلة قدر الإمكان. يتم تكرار هذا التمرين عدة مرات في اليوم للحصول على أفضل النتائج. تساعد هذه الطريقة على تحسين قدرة الرئتين وتقوية عضلات الصدر.

ممارسة تمارين السعال الخاضع للسيطرة أمر ضروري أيضًا. يساعد السعال الخاضع للسيطرة على إزالة البلغم والمخاط من الرئتين، مما يمنع تراكمها ويحافظ على نظافة المجاري التنفسية. ينبغي على المريض وضع وسادة على الصدر أثناء السعال لتقليل الألم ودعم الجرح. هذا يسهل السعال ويجعله أكثر فعالية.

أخيرًا، تمرين النفخ في البالون يعد تمرينًا بسيطًا لكنه فعّال. يساهم في تقوية عضلات الرئة والحجاب الحاجز. يقوم المريض بنفخ بالون ببطء وثبات، مما يساعد على زيادة قدرة الرئتين على التمدد. ينصح بممارسة هذا التمرين بشكل يومي لتعزيز التعافي بعد العملية.

يجب الالتزام بتوجيهات الطبيب والمتابعة الدقيقة مع فريق الرعاية الصحية لتحديد البرنامج التأهيلي الأنسب. تساعد هذه التمارين بشكل كبير على تسريع عملية التعافي والعودة إلى الحياة اليومية بشكل آمن وصحي.

فيديوهات هامة

YouTube video

YouTube video

أستاذ دكتور/ ياسر النحاس
استاذ جراحة القلب و الصدر - كلية الطب جامعة عين شمس. إستشاري جراحة القلب بمستشفيات دار الفؤاد ، السعودي الألماني، الجوي التخصصي بالتجمع، شفا، جولدن هارت و ويلكير
____________________
عضو الجمعية الأمريكية و الأوروبية لجراحة القلب
____________________
عنوان عيادة دكتور ياسر النحاس
١٥ شارع الخليفه المأمون-روكسي-مصر الجديده- امام سوق العصر– الدور التاسع
مواعيد العيادة:
السبت و الاربعاء: من الثانية إلى الخامسة مساءا
الحجز مسبق تليفونيا : 01150009625
____________________
أفضل دكتور جراحة قلب مفتوح في مصر (استفتاء الأهرام)
أفضل جراح قلب في مصر ( إستفتاء صدى البلد)
أستاذ دكتور/ ياسر النحاس on Facebookأستاذ دكتور/ ياسر النحاس on Linkedinأستاذ دكتور/ ياسر النحاس on Youtube
Share This Article
error: Content is protected !!