الرئيسيةعملية القلب المفتوحالفرق بين طبيب القلب وجراح القلب وكيف تختار أفضل طبيب
عملية القلب المفتوح

الفرق بين طبيب القلب وجراح القلب وكيف تختار أفضل طبيب

الفرق بين طبيب القلب وجراح القلب

يلعب كُلُّ من طبيب القلب وجراح القلب دورًا أساسيًّا في علاج أمراض القلب المتنوعة، ولكن هل تساءلت يومًا عن الفرق بين طبيب القلب وجراح القلب؟ اختر الطبيب المناسب لحالتك ووفر بذلك وقتك وجهدك. في هذا المقال نتعرف على الفرق بين طبيب القلب وجراح القلب، ودور كلٍ منهما في علاج أمراض القلب.

الفرق بين طبيب القلب وجراح القلب في الوظيفة

تتحدد وظيفة الطبيب في الأساس تبعًا لطبيعة المراحل الدراسية الطبيّة التي مرّ بها، وإليك الفارق المهني بين طبيب القلب وجراح القلب

من هو طبيب القلب

يُعد طب القلب أحد التخصصات ذات الأهمية البالغة على الصعيد الطبي. طبيب القلب هو الطبيب المعني بأمراض القلب والأوعية الدموية، مثل: أمراض نظم القلب، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع مستوى الكوليسترول بالدم، وغير ذلك. يشمل ذلك التخصص عِدّة تخصصات فرعية، يتمحور فيها دور الطبيب حول فئة معينة من أمراض القلب، ومن أبرز تلك التخصصات:

  • طب القلب التدخلي: يمتلك الطبيب القدرة على إجراء التدخلات الطبية اليسيرة، مثل: تركيب القسطرة.
  • الفيزيولوجيا الكهربية للقلب: وفيها يختص الطبيب بمعالجة اضطرابات نظم القلب المتنوعة.
  • طب القلب للمسنّين: يُخصص المريض عمله لعلاج أمراض القلب لدى كبار السن.
  • طب القلب للأطفال: ينصَبُّ جهد الطبيب على علاج أمراض القلب لدى الأطفال.

ما هي وظيفة جراحة القلب

تتميّز وظيفة جراح القلب عن طبيب القلب، بطبيعة دراسيّة مختلفة. فلا تتوقف قدرة الجراح على المعرفة التفصيلية بأمراض القلب المختلفة، والوسائل العلاجية المتّبعة لكل مرض، وإنما يتمكّن من علاج معظم أمراض القلب جراحيًّا. وعادةً ما يلجأ المريض لجراح القلب متى لم تتحسّن حالته بالطب العلاجي، إذ تمثّل جراحات القلب خيارًا علاجيًّا ثانيًا بعد العقاقير العلاجية في أغلب الحالات.

يُمكن لجراح القلب علاج أمراض القلب المتقدمة أو الخطِرة مثل: انسداد الشرايين التاجية، الرجفان الأذيني، كما يُصلح أو يستبدل صمامات القلب التالفة.

اقرأ أيضاً: عملية القلب المفتوح

الفرق بين طبيب القلب وجراح القلب في الدور العلاجي

يتضمن الفرق بين طبيب القلب وجراح القلب؛ اختلاف السُّبل العلاجية لأمراض القلب، وفيما يلي بيانُ ذلك:

دور طبيب القلب في علاج أمراض القلب

بالنسبة لطبيب القلب؛ فإنّ دوره العلاجي يرتكز أكثر حول التوصيات الطبية، ووصف أدوية خاصة للمريض. مع متابعة حالة المريض وتقييم تحسُّنها، ومن ثَم الاكتفاء بالعلاج الدوائي، أو الاحتياج لتدخّل طبي أكثر نجاعة.

إنّ طبيبَ القلبِ الخبير يمنَحُ المريضَ خيارًا أكفَأ لعلاج أمراض القلب؛ إذ يستطيع إجراء التدخلات الطبية طفيفة التوغُّل، مثل: قسطرة القلب، وتركيب الدعامة، ورَأب الأوعية الدموية، ونحو ذلك. غير أن بعض الحالات يلزمها زيارة جراح القلب للحصول على العلاج الأنسب.

دور جراح القلب في علاج أمراض القلب

مع تعذُّر علاج المريض على يد طبيب القلب، عادةً ما يوصيه بزيارة جراح قلب متخصص؛ لعلاج حالته، فما هي دواعي زيارة جراح القلب؟

  • تفاقم حالة المريض.
  • الأمراض القلبية الخِلقِيّة.
  • فشل الأدوية لعلاج أمراض القلب.
  • الحوادث، والإصابات القلبية الحادّة.

قد تكون هناك دواعٍ أُخرى، تحملك على زيارة جراح القلب، والذي يعتمد في عمله على التعامل المباشر مع القلب والأوعية الدموية. وغالبًا ما يُجرِي جراحته مع إبقاء المريض تحت تأثير التخدير الكُلّي، مع متابعة المريض بعد العملية للتأكد من نجاح العملية وتحسُّن حالته.

بالطبع يتفاوت جراحو القلب خبرةً، ومهارةً في علاج أمراض القلب، وإبقاء المريض آمِنًا أثناء وبعد العملية. بإجراء جراحات القلب لدينا؛ فإنّا نضمن لكم أعلى معدلات الأمان، وأفضل نسب النجاح لِمختلف عمليات القلب، ويُمكنكم مطالعة تجارب المرضى مع عملية القلب المفتوح.

قد يهمك: 10 نصائح لتتجنب مخاطر عملية القلب المفتوح وتحقيق نسبة نجاح 98% 

جراحة القلب بالمنظار

أنواع العمليات التي يجريها جراح القلب

نستعرض مجموعة من الإجراءات الجراحية الحيوية التي يخوضها المتخصصون في هذا المجال الحيوي والدقيق. جراحة القلب هي فرع متخصص يتطلب مهارة عالية ودقة بالغة، نظرًا لتعقيدات القلب وأهميته الحيوية في الجسم. من أبرز العمليات التي يجريها جراحو القلب عملية الشريان التاجي، والتي تهدف إلى تحسين تدفق الدم إلى القلب عن طريق توصيل شرايين أو وريد من جزء آخر من الجسم لتجاوز انسدادات الشرايين التاجية.

عملية استبدال صمام القلب تأتي كخيار ضروري للمرضى الذين يعانون من مشاكل في صمامات القلب، حيث يمكن استبدال الصمام المتضرر بآخر صناعي أو بصمام مأخوذ من قلب حيوان، مما يعيد وظيفة الصمام إلى طبيعتها ويحسن من جودة حياة المريض. بالإضافة إلى ذلك، تجرى عمليات تصحيح عيوب القلب الخلقية، والتي تهدف إلى إصلاح العيوب الموجودة في القلب منذ الولادة، سواء كانت تلك العيوب في الغرف أو الصمامات أو الشرايين.

من العمليات الأخرى التي يقوم بها جراحو القلب عملية زراعة القلب، والتي تعد خيارًا للمرضى الذين تفشل قلوبهم في العمل بشكل صحيح ولا يمكن علاجهم بوسائل أخرى. هذه العملية معقدة وتتطلب توافر قلب سليم من متبرع.

أخيرًا، تجدر الإشارة إلى أهمية الرعاية الصحية والمتابعة بعد إجراء أي من هذه العمليات، حيث تلعب الرعاية اللاحقة دورًا حاسمًا في نجاح العملية وتحسين نوعية حياة المريض. يعمل جراحو القلب وفرقهم الطبية بجهد لضمان النتائج الأفضل لمرضاهم، مستخدمين أحدث التقنيات وأكثرها تطورًا في هذا المجال.

كيف تختار أفضل جراح قلب لإجراء عمليات القلب

في عيادة د.ياسر النحاس نحرص على توفير أفضل خدمة طبية لمرضانا. بدايةً من التشخيص الدقيق لحالة المريض وإجراء الفحوصات اللازمة لاستبعاد أية مشاكل صحية أخرى. نبدء بعد ذلك في علاج أمراض القلب بدون جراحة، طالما كانت حالتك الصحية تسمح بذلك، أو الانتقال إلى التدخل الجراحي.

  • خبرة ٢٠+ عاماً
  • 5000+ عملية جراحية
  • زميل جراحة القب والصدر – مايو كلينيك
  • أستاذ جراحة القلب والصدر – جامعة عين شمس
  • زميل معهد جراحات القلب – تكساس/الولايات المتحدة
  • إجراء عمليات القلب في أفضل مستشفيات مصر، بتجهيز على أعلى مستوى:
    • مستشفى شفا
    • مستشفى دار الفؤاد
    • المستشفى الجوي التخصصي
    • المستشفى السعودي الألماني
    • مستشفى عين شمس التخصصي.

احجز معادك الآن لإجراء عملية القلب المفتوح عبر التواصل على: 01150009625

أو عن طريق الواتساب

أسئلة شائعة حول الفرق بين طبيب و جراح القلب

بِصدَدِ حديثنا عن الفرق بين طبيب القلب وجراح القلب، نُجيب، في النقاط الآتية، على أشهر التساؤلات المعنيّة بذلك:

هل طب القلب يعالج اضطرابات القلب؟

بالطبع يُعالج طب القلب اضطرابات القلب المختلفة، مثل: الذبحة الصدرية، والنوبة القلبية، وقصور عضلة القلب، واضطراب نظم القلب، وغير ذلك من أمراض القلب، ويعتمد طبيب القلب على إجراء فحوصات وتحاليل خاصة لتحديد الخيار العلاجي الأنسب للمريض، وكذلك تقدير مدى حاجته لجراحة قلبية.

هل طبيب الصدر هو طبيب القلب؟

يُعدُّ كلًّا من طب الصدر (Pulmonolgy) وطب القلب (Cardiology) تخصُّصَين مختلفَين من تخصصات الطب الباطني. إذ يُعنَى الأول بأمراض الجهاز التنفسي، والآخر بأمراض القلب وعوامل الخطر المرتبطة به؛ ولذا فإن طبيب الصدر ليس هو طبيب القلب.

أما جراح الصدر وجراح القلب، فالفارق بينهما؛ أنّ جراح الصدر يشمل عملُه التدخلاتِ الجراحيّة لكل ما يحتويه الصدر؛ من الرئتين، والقلب، والمريء، وغير ذلك، في حين يقتصر دَور جراح القلب غالبًا على جراحات القلب فقط، دونًا عن باقي محتويات الصدر.

هل دراسة جراحة القلب صعبة؟

تتطلب دراسة جراحة الصدر ممارسةً عمليّةً في غرفة العمليات، ليكتسب الجرّاحُ الخبرةَ التي تؤهِّلُه لممارسة عمله بأمانٍ وكفاءةٍ، ولكن هل دراسة جراحة القلب صعبة؟ مع المثابرة، والاهتمام بالتحصيل العلمي، والاستفادة من الخبراء في هذا المجال، لن يكون الأمر صعبًا على الإطلاق. ولكنّ ذلك النوع من التخصصات الطبية يتطلب ثباتًا وتركيزًا كبيرَين من الجراح لتجنّب الأخطاء الجراحية.

 

تجارب المرضى الأعزاء

أستاذ دكتور/ ياسر النحاس
أستاذ جراحة القلب والصدر ، كلية الطب، جامعة عين شمس
استشاري جراحة القلب والصدر بمستشفىات عين شمس التخصصي , دار الفؤاد , شفا , الجوى التخصصي و السعودي الالماني
_________________
Professor of Cardiothoracic Surgery, Ain Shams University.
Former Fellow at Mayo Clinic and Texas Heart Institute
_________________
أفضل دكتور جراحة قلب مفتوح في مصر .(استفتاء الاهرام)
أفضل جراح قلب في مصر (صدى البلد)
_________________
عنوان العيادة: ١٥ شارع الخليفه المأمون-روكسي-مصر الجديده- امام سوق العصر– الدور التاسع
________________
المواعيد: السبت و الاربعاء من الثانية إلى الخامسة مساءا
________________
تليفون العيادة : 01150009625
error: ممنوع النسخ أو الاقتباس الا بأذن خطي من أستاذ دكتور / ياسر النحاس