عملية القلب المفتوح لكبار السن | مخاطرها والبدائل المتاحة

أستاذ دكتور/ ياسر النحاس

عملية القلب المفتوح لكبار السن من المرضى، هل لي فيها أمل؟ عملية القلب المفتوح هي إحدى أشهر التقنيات في علاج أمراض القلب المتطلبة تدخلاً جراحياً، ولكنها تنطوي على العديد من المخاطر وتتطلب العديد من الاستعدادات قبلها. عن معطيات عملية القلب المفتوح لكبار السن، والبدائل المتاحة لها يدور هذا المقال.

عملية القلب المفتوح لكبار السن

عملية القلب المفتوح هي تقنية مشهورة لعلاج أمراض القلب المختلفة، كانسداد الشرايين التاجية، أو اصلاح أو استبدال صمامات القلب التالفة، كذلك يمكن إجراؤها لعلاج عيوب القلب الخلقية وغيرها من دواعي الإجراء.

تجرى العملية تحت التخدير الكلي بشق الصدر من المنتصف (عند عظمة القص)، ثم بعد ذلك توصل الدورة الدموية بماكينة القلب والرئة الصناعية لتسري الدورة الدموية بشكل طبيعي أثناء إجراء العملية، سواء أكانت تغيير مسار شريان تاجي أو زرع صمام أو ما شابه.

مضاعفات عملية القلب المفتوح | ولماذا التخوف على كبار السن

تُعد عملية القلب المفتوح من العمليات الجراحية الكبيرة، والتي قد تحمل مخاطر ومضاعفات خاصة بين كبار السن. نظرًا لتقدمهم في السن، فإن الجسم يكون أقل قدرة على التعافي بسرعة، مما يزيد من فرص حدوث المضاعفات. من أبرز هذه المضاعفات العدوى في موقع الجراحة، والتي يمكن أن تؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة إذا لم يتم التعامل معها بشكل سريع وفعال.

إضافةً إلى ذلك، قد يعاني كبار السن من مشاكل في الرئة بعد العملية، مثل الالتهاب الرئوي أو صعوبات في التنفس. هذا يعود إلى ضعف العضلات وقلة الحركة خلال فترة التعافي، مما يتطلب عناية فائقة لتجنب هذه المضاعفات. يُنصح بممارسة تمارين التنفس والحركة بشكل مبكر للمساعدة في تعزيز الشفاء وتقليل خطر حدوث مشاكل تنفسية.

من المضاعفات الأخرى المحتملة بعد عملية القلب المفتوح لكبار السن، السكتات الدماغية ومشاكل الذاكرة أو التفكير. يمكن أن تحدث هذه المشاكل بسبب انخفاض تدفق الدم إلى الدماغ أثناء الجراحة، مما يؤثر على وظائف الدماغ. تُعد العناية الطبية الفورية والمتابعة المستمرة مع الأطباء ضرورية لمراقبة هذه الحالات ومعالجتها بشكل مبكر.

أخيرًا، قد يواجه كبار السن خطر الإصابة بمضاعفات القلب نفسه، مثل عدم انتظام ضربات القلب أو فشل القلب. تحتاج هذه الحالات إلى رعاية طبية دقيقة ومتابعة منتظمة لضمان استقرار حالة المريض وتحسين جودة حياته. من الضروري التشديد على أهمية الالتزام بالتوجيهات الطبية وبرنامج التعافي لتقليل فرص حدوث هذه المضاعفات.

 

اقرأ أيضاً: شكاوي المرضى الشائعة بعد جراحه القلب المفتوح 

لماذا الحديث عن كبار السن

التقدم في العمر يكون مصحوباً بالعديد من المشاكل الصحية والضعف البدني العام، فمن الشائع إصابة كبار السن بارتفاع ضغط الدم؛ والذي له تأثير على القلب والصحة العامة للجسم.

كذلك مرض السكري الذي يتسبب في العديد من المشاكل كصعوبة التئام الجروح وسهولة التعرض للعدوى، بالإضافة إلى مشاكل نفسية وعصبية وأمراض الأورام والعظام والرئة وغيرها من المشاكل.

كل هذه الأمور تؤثر بشكل مباشر على التعافي من عملية القلب المفتوح وكذلك على احتمالية التعرض للمضاعفات والمخاطر بعد العملية، ولهذا كان السؤال عن عملية القلب المفتوح لكبار السن وعن مدى ملاءمتها للمرضى من كبار السن وعن البدائل المتاحة لها.

اقرأ ايضا : عملية القلب المفتوح .

 

هل تزداد خطورة عملية القلب المفتوح مع تقدم العمر؟

تشير الدراسات إلى أن خطورة عمليات القلب المفتوح تزداد مع تقدم العمر. يعود ذلك إلى عدة عوامل مرتبطة بالشيخوخة. تتضمن هذه العوامل ضعف الحالة الصحية العامة وزيادة احتمالية وجود أمراض مزمنة. كما أن التغيرات الطبيعية في وظائف القلب والأوعية الدموية تلعب دورًا في ذلك. بالإضافة إلى ذلك، تقل قدرة الجسم على التعافي بشكل سريع مع التقدم في العمر، مما يزيد من مخاطر المضاعفات بعد الجراحة.

من الجدير بالذكر أن التقدم في التقنيات الطبية وطرق التشخيص أدى إلى تحسين نتائج عمليات القلب المفتوح لدى كبار السن. اليوم، يمكن للفرق الطبية تقييم المخاطر بدقة أكبر واختيار أنسب الإجراءات الجراحية. كذلك، تطورت أساليب الرعاية الداعمة قبل وبعد العملية، مما يساهم في تعزيز فرص التعافي وتقليل المضاعفات.

على الرغم من التحديات، يُعد العمر وحده ليس مؤشرًا كافيًا لتحديد مدى خطورة العملية. الحالة الصحية العامة للمريض، ووظائف الأعضاء الحيوية، ومدى الإصابة بأمراض أخرى، كلها عوامل تؤخذ في الاعتبار. يجب على الأطباء والمرضى مناقشة كل الخيارات المتاحة بعناية، بما في ذلك العلاجات البديلة والتدخلات الأقل توغلاً.

في الختام، من الضروري النظر إلى عمليات القلب المفتوح لدى كبار السن على أنها قرارات يجب أن تتخذ بعد تقييم شامل للمخاطر والفوائد. مع التقدم الطبي المستمر، أصبحت الجراحة أكثر أمانًا وفعالية، حتى للأشخاص في سن متقدمة. المهم هو إجراء تقييم دقيق ومتابعة الرعاية الطبية المناسبة، لضمان أفضل نتائج ممكنة.

إذاً هل من الممكن إجراء عملية القلب المفتوح لكبار السن

السؤال ليس متعلقاً بإمكانية إجراءها من عدمه، إذ أن الجراحة تناسب كبار السن بشكل عام، ولكن الحديث متعلق بمخاطر إجراء العملية.

في إحدى الدراسات التي أجريت على كبار السن لتقييم مدى خطورة العملية عليهم (وكانت العملية لتغيير مسار الشرايين التاجية)، انخفضت نسبة نجاح العملية إلى 94 % مقارنة ب 98% عند إجراءها للمرضى الأصغر سناً.

ولهذا كان السؤال يتمحور حول إمكانية تقليل هذه النسبة، ومن هم المرضى من كبار السن المعرضين لهذه المخاطر، وكيف نتفاداها. 

اقرأ ايضاً:عملية القلب المفتوح لمرضى السكر

حديثاً بدء الاتجاه لانتهاج أسلوب جديد في إجراء العملية وهو إجراؤها دون استخدام ماكينة القلب والرئة الصناعية، الأمر الذي يقلل من احتمالية حدوث المضاعفات الناتجة عن تغيير مسار الدورة الدموية ووقف حركة القلب أثناء العملية.

وللتمكن من معرفة مدى ملائمة المريض للعملية، ونسبة المخاطر المعرض لها، سنلقي نظرة على النظام الأوروبي لتقييم مخاطر جراحات القلب.

المعيار الأوروبي لتقييم مخاطر جراحات القلب

هو نظام يهدف إلى محاولة تحديد نسبة نجاح العملية واحتمالية التعرض للمضاعفات بناء على نظام تشخيصي يعتمد عليه الطبيب.

ويبنى هذا النظام على التاريخ المرضي للمريض، وحالته الصحية وتقدم المرض، وكذلك وجود مشاكل صحية أخرى كالسكري، كذلك وجود عوامل أخرى قد تمثل عوامل خطورة للمريض، وحالة المريض قبل الجراحة، وكذلك أمراض القلب والجهاز الدوري، وغيرها من العوامل التي يعتمد عليها الطبيب.

قبل العملية يقوم الطبيب بإجراء هذا الاختبار للمريض لإبلاغه بالنتائج المتوقعة من العملية واتخاذ الاحتياطات والاستعدادات اللازمة قبل العملية إن وجدت.

التقنيات البديلة عن عملية القلب المفتوح لكبار السن

انواع جراحة القلب

كما ذكرنا تواً، فإن من التكنيكات الخاصة بعملية القلب المفتوح الناشئة حديثاً إجراؤها دون آلة القلب والرئة الصناعية، ولكن هل هناك بديل آخر لإجراء عملية القلب المفتوح؟

التقنية المستخدمة في العلاج تتنوع بتنوع الغرض من العملية، فهنالك بعض التقنيات المستعملة في إصلاح واستبدال صمامات القلب عوضاً عن عملية القلب المفتوح، ومنها توسيع الصمام الميترالي بالقسطرة البالونية، وكذلك تغيير الصمام الميترالي بالمنظار

كذلك أيضاً بعض العمليات تجرى باستعمال القسطرة، وبعض العمليات تجرى باستخدام مناظير القلب أو بإجراء فتحة جانبية صغيرة في الصدر بدلاً عن شق الصدر كاملاً. وذلك يشمل جراحات الشرايين التاجية وغيرها من الأمراض.

اقرأ أيضا:  جراحة القلب بالمنظار

هذه التقنيات أخف في المضاعفات الناتجة عنها، وتصلح لبعض المرضى ذوي عوامل الخطورة العالية لعملية القلب المفتوح، وتتميز بأنها أقل ألماً وأسرع في فترة التعافي.

في المقال التالي قمنا بجمع تقنيات جراحات القلب المختلفة، وكذلك الجراحة المناسبة لكل مرض من أمراض القلب: انواع جراحة القلب 

أسئلة شائعة عن عمليات القلب المفتوح

بعد أن أنهينا حديثنا عن عملية القلب المفتوح لكبار السن، وعن إمكانية إجراءها والبدائل المتاحة لها، ننتقل إلى النقطة التالية وهي الأسئلة التي تراود المرضى من كبار السن ومن غيرهم عن عمليات القلب المفتوح.

متى يفيق المريض بعد عملية القلب المفتوح

بعد انتهاء عملية القلب المفتوح ينقل المريض إلى غرفة العناية المركزة ويقيم فيها لمدة يوم واحد، وعادة ما يفيق المريض بعد عملية القلب المفتوح في منتصف اليوم.

اقرأ أيضاً: الرعاية المركزة بعد جراحة القلب المفتوح

بعد ذلك يقيم المريض قرابة 3 أيام في المستشفى ثم يؤذن له بالمغادرة بعد ذلك إلا أإن تطلب الأمر الإقامة لمدة أطول.

في المقال التالي تحدثنا تفصيلاً عن طبيعة الحياة بعد عملية القلب المفتوح، وما هي المراحل التي يمر بها المريض خلال تلك الفترة: الحياة بعد عملية القلب المفتوح

نصائح بعد عملية القلب المفتوح

بعد إجراء عملية القلب المفتوح لكبار السن أو لغيرهم من المرضى، على المريض الحرص على اتباع تعليمات الطبيب كاملة، بالإضافة لإعطاء الجسم قدر كاف من الراحة للتعافي من العملية.

وللمزيد تابع المقال السابق، بالإضافة إلى: تمارين بعد عملية القلب المفتوح

عمليات القلب المفتوح والزواج

يتطلب الزواج العديد من المؤهلات الصحية في الشخص، وفيما يخص عملية القلب المفتوح فإنها تتطلب فترة من النقاهة بعدها وذلك حتى يتغلب الجسم على تبعاتها.

وتحديد إمكانية الزواج وتوقيته يرجع إلى الطبيب المعالج، إلا أن الزواج مع أمراض القلب ممكن، ولا تمنع جراحة القلب المفتوح في العموم من الزواج، إلا إن حالت صحة المريض دون ذلك.

وإليك مقال مفصل عن: الزواج و مرض القلب

الحمل بعد عملية القلب المفتوح

في العادة لا تمثل عملية القلب المفتوح عائقًا أمام الحمل، إلا أن الحمل بعد عملية القلب المفتوح يتطلب اتباع تعليمات الطبيب المختص والالتزام بالأدوية الموصوفة من قبل الطبيب.

وتناولنا في المقال التالي إمكانية الحمل مع أمراض القلب ومتطلبات تلك المرحلة: الحمل مع أمراض القلب

هل عملية القلب المفتوح تحتاج نقل دم

من الوارد حدوث نزيف أثناء العمليات الجراحية الكبيرة كجراحة القلب المفتوح، ما يستدعي نقل الدم للمريض تفادياً لحدوث مشاكل صحية على رأسها الأنيميا.

كم يعيش الإنسان بعد عملية القلب المفتوح

فيما يخص هذا السؤال: كم يعيش الإنسان بعد عملية القلب المفتوح؟ والسؤال الذي يسأله آخرون: هل عملية القلب المفتوح تسبب الوفاة؟

إجابة هذا السؤال يصعب تحديدها فعمر الإنسان بيد خالقه سبحانه وتعالى، إلا أن الأمر تشترك فيه عدة جوانب، مثل الحالة الصحية للمريض ووجود أمراض أخرى وعمر المريض وغيرها من العوامل الأخرى.

وفيما يخص نسبة نجاح عملية القلب المفتوح حسبما ذكرت بعد المصادر فإنها تصل إلى 97%.

وإليك في المقال التالي: غذاء لمريض القلب

 هل عملية القلب المفتوح تسبب الوفاة؟

عملية القلب المفتوح كغيرها من العمليات لها العديد من المخاطر، إلا أن نسبة نجاح العملية في العموم مرتفعة، ونسبة الوفيات الناتجة عنها قليلة.

فقدان الشهية بعد عملية القلب المفتوح

قد يواجه المرضى فقدان في الشهية بعد عملية القلب المفتوح، وعادة ما يزول خلال عدة أيام، وينبغي الحرص على الحصول على التغذية الكافية بعد العملية.

ضيق التنفس بعد عملية القلب المفتوح

من الطبيعي أن يمر المريض بفترة من ضيق التنفس وخاصة في جراحات الشرايين التاجية وصمامات القلب، ولكنها عادة ما تزول خلال أيام، وتلزم مراجعة الطبيب إن استمر ضيق التنفس او زاد عن المعقول.

 

فيديو هام

YouTube video

الخلاصة

  • عملية القلب المفتوح في العموم تتميز بنسب نجاح مرتفعة، ولكنها مع المرضى كبار السن تكون محفوفة أكثر بالمخاطر
  • عملية القلب المفتوح لكبار السن ممكنة، ولكنها في بعض المرضى قد تتسبب في مضاعفات شديدة، خاصة في ظل وجود أمراض أخرى ومشاكل صحية لدى المريض
  • يمكن اللجوء للتقنيات البديلة عن عملية القلب المفتوح لكبار السن، والتي تعد أقل ألماً وأسرع في التعافي وأخف في المضاعفات

أستاذ دكتور/ ياسر النحاس
استاذ جراحة القلب و الصدر - كلية الطب جامعة عين شمس. إستشاري جراحة القلب بمستشفيات دار الفؤاد ، السعودي الألماني، الجوي التخصصي بالتجمع، شفا، جولدن هارت و ويلكير
____________________
عضو الجمعية الأمريكية و الأوروبية لجراحة القلب
____________________
عنوان عيادة دكتور ياسر النحاس
١٥ شارع الخليفه المأمون-روكسي-مصر الجديده- امام سوق العصر– الدور التاسع
مواعيد العيادة:
السبت و الاربعاء: من الثانية إلى الخامسة مساءا
الحجز مسبق تليفونيا : 01150009625
____________________
أفضل دكتور جراحة قلب مفتوح في مصر (استفتاء الأهرام)
أفضل جراح قلب في مصر ( إستفتاء صدى البلد)
أستاذ دكتور/ ياسر النحاس on Facebookأستاذ دكتور/ ياسر النحاس on Linkedinأستاذ دكتور/ ياسر النحاس on Youtube
Share This Article
error: Content is protected !!